Banners

نصيحة من الثنائي الشيعي الى الرئيس الحريري

محلي
16-9-2020 |  07:43 AM
نصيحة من الثنائي الشيعي الى الرئيس الحريري
1304 views
Source:
-
|
+

«ثنائي أمل وحزب الله متمسكان بحقيبة المال أكثر من أي وقت مضى لا سيما بعد قرار العقوبات الأميركية على معاون الرئيس نبيه بري، حيث اعتبر رئيس المجلس أنه مستهدف شخصياً لمواقفه السياسية الداعمة للمقاومة ودوره على الساحة الوطنية

لذلك يُصرّ الحليفان على تمثيلهما في الحكومة بوزراء من اختيارهما بالتشاور مع الرئيس المكلف كضمانة سياسية وإلا فلن يعترفا بالحكومة ولن يمنحاها الثقة النيابية».

وأشارت معلومات «البناء» الى أن رئيس الجمهورية سأل وفد كتلة التنمية والتحرير عن مبدأ المداورة في الحقائب في ظل موافقة أغلب الكتل على ذلك، فأجابه بأنه مع المداورة في كل الحقائب باستثناء المالية ولا مانع لديه من البحث في الحقائب الأخرى التي سيتولاها، لأن المالية تمثل الشراكة الشيعية في السلطة الإجرائية

ولفتت مصادر الثنائي الى أن «طالما هناك نظام طائفي قائم على شراكة الطوائف في السلطة، فالمالية ستبقى من حصة الطائفة الشيعية حتى تغيير النظام الى دولة مدنية قد يتغير فيها توزيع المواقع بين الطوائف».

في غضون ذلك، علمت "الجمهورية" انّ الثنائي الشيعي رفض عرضاً ‏قدّم إليه بإعطائه وزارة الداخلية مقابل تخلّيه عن وزارة المال التي ‏يتمسّك بها بشدة، خصوصاً بعدما تبيّن له انّ الجميع يعارض تولّيه ‏هذه الحقيبة من عون الى الرئيس سعد الحريري الى رئيس "التيار ‏الوطني الحر" النائب جبران باسيل، وصولاً الى الفرنسيين.‏

وقالت اوساط "الثنائي الشيعي" انه لا يمكن ان يتخلى عن حقيبة ‏المال، وانه لا مانع لديه ان يقترح الرئيس المكلف اسماء الوزراء ‏الشيعة عليه شرط ان يتشاور معه فيها مسبقاً

ووجهت هذه الاوساط نصيحة الى الرئيس سعد ‏الحريري بأن "لا تلحق البوم، لأنّو بِيدلّك عالخراب". واشارت الى انّ ‏هناك اكثر من "بوم" يحوط بالحريري، "واذا قرر ان يذهب معهم حتى ‏النهاية فإنه هذه المرة لن يجدنا عندما يعود".

محلي

يلفت موقع "اخر الاخبار" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره