لوكا ينهي احتكار رونالدو وميسي للكرة الذهبية

كرة القدم
04-12-2018 |  03:35 PM
لوكا ينهي احتكار رونالدو وميسي للكرة الذهبية
344 views
Agencies Source:
-
|
+
فاز اللاعب الكرواتي ونجم ريال مدريد لوكا مودريتش، مساء الاثنين، بجائزة الكرة الذهبية كأفضل لاعب كرة قدم في العالم لعام 2018، لينهي بذلك احتكار البرتغالي كريستيانو رونالدو، والأرجنتيني ليونيل ميسي لهذا اللقب خلال الأعوام العشرة الماضية.

وقال مودريتش (33 عاماً)، عقب تتويجه بالجائزة: “لدي مشاعر مختلفة في اللحظة الحالية، يصعب وصفها بالكلمات، أشكر جميع من ساعدوني للوصول إلى هنا”.

وأضاف: “أشكر المدربين واللاعبين في ريال مدريد، وكل من يعمل في منظومة النادي، وجميع زملائي، والمدرب في المنتخب، وكل من صوت لي للفوز بهذه الجائزة، وأيضاً الشكر لعائلتي”.

وتابع: “الكرة الذهبية شرف لي، كطفل صغير كان حلمي دائماً الفوز بهذه الجوائز”.

وحول خلافته لميسي ورونالدو في الفوز بالجائزة قال: “هذا أمر لا يصدق، كما أن فوزي بالكرة الذهبية في وجود لاعبين مثل جريزمان ومبابي يعني أنني فعلت شيئاً جيداً هذا العام”.

وأردف مودريتش: “أحاول التعود على هذه الوضعية الجديدة، وإدراك أنني أصبحت جزءاً من الفائزين بالكرة الذهبية عبر التاريخ.. هذا شرف كبير لي”.

وعن أسباب وصوله إلى هذا النجاح، قال: “من الصعب أن أحدد شيئاً بعينه، لكن العمل الدائم والاجتهاد والتركيز والإيمان بالنفس، هو طريقك للوصول إلى أهدافك.. دائماً سيكون لديك فرصة، ويجب أن تستغلها عندما تأتي”.

وأوضح قائلاً: “تغيير مركزي ساعدني كثيراً في تطوير طريقة لعبي، لأنني في السابق كنت ألعب بطريقة هجومية، وعندما تأخرت قليلاً في الملعب، ساعدني ذلك على قراءة اللعب بشكل أكبر.. المدرب هو من غير مركزي، خلال السنة الثانية لي في توتنهام”.

وتصدر مودريتش ترتيب قائمة الكرة الذهبية، متفوقاً على كريستيانو رونالدو الذي حل ثانياً، والفرنسي أنطوان جريزمان الذي جاء في المركز الثالث، فيما حل مواطنه كيليان مبابي في المركز الرابع.

يذكر أن هذا اللقب كان محتكراً من قبل لاعب يوفنتوس الإيطالي حالياً كريستيانو رونالدو ونجم برشلونة الإسباني ليونيل ميسي خلال الأعوام العشرة الماضية، بما يعادل 5 جوائز لكل منهما.

كما أتم صانع الألعاب الكرواتي رباعية جوائزه الفردية لعام 2018، بعد اختياره أفضل لاعب من الاتحادين الأوروبي (ويفا) والدولي (فيفا)، وأفضل لاعب في مونديال 2018 في روسيا، حيث قاد منتخب بلاده إلى المباراة النهائية للمرة الأولى في تاريخه، التي خسرها أمام فرنسا

يلفت موقع "اخر الاخبار" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره

Banners