مقدمات نشرات الاخبار المسائية 13 ايار 2019

نشرات الاخبار
13-5-2019 |  10:00 PM
مقدمات نشرات الاخبار المسائية 13 ايار 2019
686 views
Source:
-
|
+
مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون لبنان"

بطريرك السلام نفسه في السماء وبكركي اتشحت بالسواد وتستعد لإستقبال جثمان بطريرك الإستقلال الثاني يوم الأربعاء على أن يسجى حتى يوم الخميس موعد الجنازة المهيبة التي يشارك فيها كل لبنان.
وفي اليوميات معزون في بكركي أبرزهم وفد من حزب الله، وجلسات متواصلة لبحث الموازنة في مجلس الوزراء، الذي يستكمل غدا جلساته وشائعات في الشارع عن الرواتب والضرائب.
وفي المنطقة استهداف أربع سفن قبالة ساحل الإمارات، ونفي إيراني للمسؤولية وسؤال كبير عن المستفيد من الدفع بإتجاه حرب في الخليج وامتدادته.
وقد أعرب وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت عن تخوفه من اندلاع حرب أميركية إيرانية لسبب غير مقصود، فيما التهبت المعارك في طرابلس الغرب وفي اليمن وسط تظاهرات حاشدة في السودان.
محليا وكما أشرنا مجلس الوزراء انعقد مجددا وتابع مناقشاته لأرقام الموازنة المطلوبة في التقشف، وجلسته الليل الفائت امتدت الى الفجر وإضراب أساتذة الجامعة اللبنانية متواصل والعسكريون علقوا إعتصامهم وأبو صعب أكد أن لا كلام عن مس بالمعاشات بأشكالها المختلفة سواء العسكريين في الخدمة الفعلية أو المتقاعدين.
البداية من بكركي التي فتحت أبوابها للمعزين وتتحضر للجنازة المهيبة يوم الخميس المقبل.
للاطلاع على التفاصيل ننتقل مباشرة الى الصرح مع الزميل عيسى أبو عيسى التحضيرات جارية على قدم وساق لتنظيم جنازة تليق بالراحل الكبير ماذا في التفاصيل؟

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون ان بي ان"

رغم أن مجلس الوزراء تسحر فجرا على طاولة مشروع الموازنة إلا أنه لن يفطر على إقرارها قبل الإربعاء المقبل، في آخر موعد تم تحديده لهذه الغاية على أن الأهم هو حجم التخفيض قبل أن تسلك الموازنة درب ساحة النجمة، وفق ما كان إشترط الرئيس نبيه بري الذي حدد قاعدة ثوابت بلاءات ثلاث: لا مس بالطبقات الفقيرة ولا بذوي الدخل المحدود والمتوسط ولا مس بحق الناس في رواتبها وأجورها ولا ضرائب جديدة تثقل الأعباء على كاهل المواطن.
على هامش جلسة اليوم أكد وزير المال ان مجلس الوزراء استكمل كل مواد الموازنة والاقتراحات الإضافية موضحا أن هناك بعض الاقتراحات التي يمكن أن يقدمها الوزراء.
أما وزير الاعلام فأكد حرص مجلس الوزراء على عدم المس بالتقديمات للجمعيات والمؤسسات والهيئات الأساسية التي تحصل على مساهمات من الدولة وشدد من جهة أخرى على أن التدبير الرقم ثلاثة قد أقر بمواجهة العدو الإسرائيلي.
وفي الشق العسكري نفى وزير الدفاع وجود أي حديث عن المس بالمعاشات وحتى التعويضات للعسكريين قائلا ان البند الوحيد الذي أقر هو المتعلق بحسومات ثلاثة بالمئة على الطبابة.
وكان العسكريون المتقاعدون قد نزلوا إلى الشارع مجددا واعتصموا أمام المصرف المركزي وفروعه المناطقية قبل أن يعلقوا تحركهم تجاوبا مع وزير الدفاع مع الإبقاء على جهوزية العودة وفق جلسة الحكومة علما بأن مجلس الوزراء عائد للاجتماع غدا في جلسة جديدة.

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون او تي في"

قنبلة من العيار السياسي الثقيل فجرها وزير الصحة في جلسة مجلس الوزراء اليوم: "ورثت دينا قدره أربعون مليون دولار"، قال الوزير جميل جبق، في موقف يتطلب متابعة لكشف الحقائق ومعرفة موقف وزير الصحة السابق ونائب رئيس الحكومة الحالي وما يمثل من الموضوع ومن موضوع آخر أيضا طرح في جلسة مجلس الوزراء اليوم، عنوانه وزارة الشؤون الاجتماعية، حيث لم يفهم سبب التناقض بين التصريحات التي تطالب بالتقشف خارج مجلس الوزراء، والمطالبة بالإسراف في الموازنات الوزارية داخل الجلسات من جهة أخرى...
لكن في مقابل علامات الاستفهام المثارة حول هذين الموضوعين، بدا الوضوح سيد الموقف في ما يتعلق بالعسكريين المتقاعدين الذين علقوا تحركهم بعد اجتماع مع وزير الدفاع الياس بو صعب، الذي سيتابع معهم تفاصيل ما يطرح في شأن قضيتهم داخل جلسة مجلس الوزراء، علما أن الموضوع لم يطرح اليوم، ووزير الدفاع تعهد للجنة التي شكلها العسكريون بناء على اقتراحه يوم التقاهم خلال اعتصامهم قبل ايام، بأن ينقل الحقيقة إليهم كما هي...
وفي الموازاة، قضيتان لفتتا الأنظار على هامش جلسة اليوم:
الأولى، ما أشاعه البعض عن اختلاف في وجهات النظر بين وزير الدفاع الياس بو صعب ورئيس التيار الوطني الحر الوزير جبران باسيل، وهو ما نفاه بو صعب جملة وتفصيلا. والثانية، معاودة وزير الإعلام جمال الجراح الكلام على اتفاق على حصر التدبير رقم 3 بالحدود الجنوبية، وهو أمر لم يطرحه أصلا بو صعب، الذي اقترح قبل أيام حصر التدبير المذكور بالحدود كاملة، بما فيها الشمالية الشرقية، علما أن هذا الأمر لم يلق قبولا يومها من وزيرة الداخلية ريا الحسن، وطلب رئيس الحكومة التريث والمزيد من البحث في شأنه.
هذا مع الاشارة الى ان باسيل، وبحسب معلومات الـ otv، ابلغ مجلس الوزراء اليوم انه لن يسير في الموازنة ما لم تتخذ الحكومة خطوات اصلاحية جدية وخصوصا في مساهمات الدولة لتمويل الجمعيات، وهو اعلن انه سيقدم في اجتماع الغد سلة من المقترحات الإصلاحية التي تساهم في خفض النفقات منها ما يتعلق بالتهرب الضريبي والجمركي وخدمة الدين العام.
وإلى جانب جلسة مجلس الوزراء، التي تعاود الانعقاد غدا، برز اليوم اجتماع لجنة المال والموازنة في ملف التوظيف، ثم زيارة رئيسها النائب ابراهيم كنعان لديوان المحاسبة، وذلك في إطار تنسيق العمل والاطلاع على اعمال لجنة المال، لا سيما في مجال ملف التوظيف من جهة والحسابات المالية من جهة اخرى واللذين اصبحا في عهدة الديوان.

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون المنار"

قبل ان تطفأ نيران الفجيرة او ترسو قضيتها على مرفأ آمن، اشتعلت التأويلات، وابحرت التقديرات بشتى الاتجاهات، وجميعها تخشى التداعيات..
اول التداعيات، ارتفاع اسعار النفط عالميا بفعل مخاوف انقطاع الامدادات من منطقة الشرق الاوسط كما نقلت وكالة رويترز، وانخفاض الاسهم في اسواق الخليج، وامتلاء بحر عمان مواقف واستنكارات ومطالبات بتحقيق واضح وشفاف، مع الخوف على الملاحة الدولية وارتباك شركات التأمين العالمية..
وعلى شفا ازمة رديفة، وضع الفجور السياسي لدونالد ترامب العالم امام اشتباك اقتصادي خطير، ففرضت واشنطن ضرائب على الواردات الصينية ردت عليها بكين اليوم برفع الرسوم على الواردات الاميركية، ليكون اول النتائج انخفاضا سريعا باسهم بورصة وول ستريت اثنين في المئة..
وفيما سهام المنطقة واسهمها متداخلة، لم تجنب الحكومة اللبنانية بعد نفسها سهام الانتقادات من شتى الفئات المضربة على نية الموازنة المزمومة الايرادات، والكثيرة الاشاعات..
واصلت الحكومة بحث بنود الموازنة فتناولت اليوم التقديمات للجمعيات، على ان يستكمل غدا البحث ببنود اخرى، ما يعني ان آخر مطاف النقاش الحكومي للموازنة غير معلوم بعد..

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزسون المستقبل"

اليوم الثاني على غياب البطريرك مار نصرالله بطرس صفير، لم يغيب سيرة الراحل التي بقيت تتردد على ألسنة اللبنانيين؛ فيما غص الصرح البطريركي في بكركي بالمعزين بالراحل، الذي نذر نفسه لخدمة وطنه.
أما البطريرك مار بشارة بطرس الراعي؛ فإطلع على سير الاعمال في الباحة الخارجية للصرح؛ تحضيرا للمأتم الخميس المقبل؛ على ان يصل جثمان البطريرك صفير، الموجود في مستشفى اوتيل ديو، الى الصرح الاربعاء حيث يسجى على مدى 24 ساعة.
في أعمال مجلس الوزراء؛ وبعد عقده جلستين متتاليتين؛ في أقل من اربع وعشرين ساعة، يعود المجلس الى الانعقاد غدا؛ في سياق مناقشاته الهادفة لخفض العجز في الموازنة.
وفي الجلسة الحادية عشرة؛ التي انعقدت ظهرا برئاسة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري؛ إستكمل المجلس البحث في التقديمات للمؤسسات والجمعيات والهيئات التي تحصل على مساهمات من الدولة؛ على أن يقدم وزير المالية غدا؛ ملخصا لكل ما أنجز ونتائج التخفيضات .
قضائيا؛ باشرت النيابة العامة التمييزية؛ إتخاذ كافة الاجراءات التي من شأنها أن تحدد أسباب وفاة الموقوف حسان الضيقة؛ وذلك بعد إدعاءات عن تعرضه للتعذيب اثناء التحقيق معه؛ في شعبة المعلومات.
وفيما ردت قوى الامن الداخلي في بيان على هذه الادعاءات؛ أوضحت معلومات
لتلفزيون المستقبل؛ أنه لم يتم استخدام العنف مع الضيقة، وهو بقي لمدة 48 ساعة فقط في التحقيق، واعترف بكل ما ووجه به؛ لأن المعطيات كانت واضحة وموثقة.
اقليميا أثار تعرض أربع سفن للتخريب داخل المياه الاقتصادية لدولة الإمارات العربية المتحدة؛ موجة استنكار خليجي وعربي في وقت ألمحت ايران الى طرف ثالث؛ قد يكون وراء العملية وقد أشاد صحافيون في وكالات تابعة للحرس الثوري بالعملية مؤكدين أن ما أسموهم أبناء المقاومة هم من نفذوا الهجوم.
والتوتر المتصاعد في الخليج العربي؛ دفع بوزير الخارجية الاميركية مايك بومبيو؛ الى إلغاء زيارته الى روسيا؛ وتوجه الى بروكسل؛ حاملا الملف الايراني.

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون ال بي سي"

حادث تعرض أربع سفن تجارية قبالة ميناء الفجيرة في دولة الإمارات، بينها سفينتان سعوديتان، حبست الأنفاس، لأنها جاءت في سياق التصعيد بين واشنطن وطهران، وإن لم توجه الإمارات أصابع الإتهام لأحد، لكنها لفتت إلى أن سلامة الملاحة البحرية مسؤولية دولية، ما يعني أنها تضع هذه القضية في عهدة جميع الدول لا في عهدة الإمارات فقط. هذا التطور الذي شغل العالم أدى إلى نتيجة مباشرة هي تحرك أسعار النفط صعودا.
لبنانيا، الإنشغال على مستويين: مستوى الموازنة، إذ إن مجلس الوزراء في اجتماعات يومية ماراتونية: فبعد جلسة ليل أمس، جلسة اليوم، وإعطاء موعد لجلسة ظهر غد، وتبدو الحكومة في سباق مع الوقت تمهيدا للإنتهاء من درس الموازنة وإحالة مشروع القانون إلى مجلس النواب لمناقشتها وإصدارها بقانون، علما ان الوقت بات ضاغطا، خصوصا أن مهلة الصرف على القاعدة الإثنتي عشرية تنتهي آخر هذا الشهر، فماذا لو انتهى الشهر من دون أن تكون الموازنة قد أنجزت؟ هل يجري التمديد للصرف على القاعدة الإثني عشرية؟
في ما خص البطريرك الماروني الراحل الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير، فإن الحدث كان اليوم في بكركي، حيث تقاطر المعزون، فيما الاستعدادات قائمة للعودة الأخيرة للراحل الكبير إلى الصرح البطريركي بعد غد الاربعاء، ثم التشييع الخميس، في يوم حزين حيث يواكب التشييع حداد وطني وإقفال للمدارس والجامعات، وإقفال عام في جبل لبنان.
من خارج هذا السياق، المتقاعدون صعدوا اليوم لكن مصرف لبنان بقي يعمل.

* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون الجديد"

ما خلا الطيور المهاجرة ورفوف السنونو التي هجرت قرميدنا وإصدار طوابع بريدية للحجل والهدهد والدوري، فإن أي إصلاح آخر في البلاد لم يصدر لتاريخه وتقول كشوف وتسريبات مجلس الوزراء إن طلائع محاربة الفساد من داخل الموازنة قد انهزمت أمام الجمعيات المحشوة بالمساهمات المالية، وبدا من خلال نقاشات جلسة اليوم في بند الجمعيات والأندية أن أحدا من الوزراء ليس على استعداد للتقدم خطوة.
على صعيد وقف أبواب الهدر هذه ما استدعى موقفا من وزير الخارجية جبران باسيل أعلن فيه أن التيار غير موافق على كل هذه المساهمات المالية في الجمعيات، واذا كنا جادين في الإصلاح فعلينا أن نوقف هذا الهدر، حيث إن هناك جميعات يجب ألا تكون موجودة من الأساس، أما "إذا ماشية الموازنة هيك فنحنا مش موافقين عليها".
وسيتقدم باسيل في جلسة الغد بسلة اقتراحات إصلاحية بينها كيفية تمويل خدمة الدين والتهرب الضريبي والجمركي، واقتراح مواد أخرى لمكافحة الفساد من جهة وزيادة مداخيل الدولة من جهة أخرى، وما شكاه رئيس التيار القوي، عاينه وزير شؤون المهجرين صالح الغريب داخل الجلسة فقدم مقاربة لواقع الجمعيات وقرأ فيها بعدا طائفيا ومحاصصة ومناطقية معترضا على معالجة مجلس الوزراء لواقع الجمعيات، وقال إن هناك عشرات التقارير التي كشفت عن فساد ومحسوبيات ووجود جمعيات وهمية تتقاضى الأموال.
وخلال البحث والتحري اكتشف أن إحدى الوزرات قد رفعت مساهمتها للجمعيات من واحد وأربعين إلى واحد وستين مليار ليرة، والشكوى جاءت أيضا بمفعول رجعي من وزراء أقروا بوجود بضعة ملايين من الدولارات في خزينتهم خارج القيد القانوني وليس لها أي غطاء، وعند صف العسكر فقد أعلن المعتصمون مبايعة وزير الدفاع الياس بو صعب الذي شكر لهم مبادرتهم الإيجابية بتجميد تحركهم فيما أعلن وزير الإعلام جمال الجراح أن الجلسة أقرت التدبير رقم ثلاثة في مواجهة العدوان ويبقى على وزيري الداخلية والدفاع تحديد التدبيرين رقم واحد واثنينن تبعا لكل منطقة، وعلى وعد بو صعب بأن لا اقتطاع من رواتبهم وإرساء هذه التسوية الموقتة "رشوا الفل العسكر فل" وخرج من تطويق شارع امتد بقاعا ومناطق وعاصمة وفي عسكرة أمن الخليج وسفن المضيق كانت البيانات من لبنان الى سائر المشرق والمغرب، تدين استهداف سفن إماراتية قرب المياه الإقليمية لكن صمت العالم وأميركا والخليج عن تسمية الصواريخ بأسمائها وبقاء الاتهام ضد مجهول بقي من دون تفسير، ورب تحليل لهز الامن البحري يقول إن استهداف سفن الفجيرة قد يكون من تدبير جهاز استخبارات محترف وذلك بهدف قياس ردود الأفعال المتوقعة أو لصب الزيت على النار وإشعال الموقف ولعل تجنب الأطراف الخليجيين والغربيين تحديد اسم المتهم أو المتآمر، يحمل ضمنا اشارة إلى إسرائيل "المحرضة" والمستفيدة الاولى من أي تصعيد في الخليج.

نشرات الاخبار

يلفت موقع "اخر الاخبار" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره

Banners